مدينة جدة
عروس البحر الاحمر؛ المدينة التي لا تنام، تشتهر بثقافاتها المتنوعة وشواطئها البديعة الجمال وأسواقها الشعبية التي تحمل عادات أهل جدة القدامى وفولكلورها الجذاب وأكلاتها الشعبية الشهية.

في إجازة قصيرة أو في عطلة نهاية الأسبوع انطلق إلى شواطئ عروس البحر الأحمر وتمتع بجمال غروب شمسها وشروقها وصوت موج البحر وتعرف على المواقع التاريخية فيها وأسواقها الشعبية ومهرجاناتها الغنية بالثقافة والفعاليات وتسوق في أفخم وأضخم المجمعات التجارية.

المدينة التي لا تن من كثرة التنوع الكبير فيها فأن تكتشف جدة يعني أنك ستبحر في شواطئها الهائجة وستزور كرنيش جدة الفخم والممتع وأن تأكل من أشهى الأكلات البحرية المشهورة وتشاهد القصور والمعالم التاريخية والأثرية المهيبة.

ولتجعل رحلتك أطول وتتمنى زيادة أيام الرحلة، انطلق لتكتشف التنوع في الوجهات السياحية المجاورة لجدة كالرياض والطائف والمدينة المنورة.


​​​​​​​​​​​​